التخطي إلى المحتوى
هند شجيع تروي قصة إغتصابها على يد يحي محمود أحمد في فيديو على فيسبوك وتفجر ثورة غضب عارمة
هند شجيع ويحي محمود أحمد

هند شجيع عبد الرحمن، فتاة من أب مصري وأم أجنبية، بثت فيديو على صفحتها الشخصية بموقع فيسبوك للتواصل الإجتماعي تحدثت خلاله بنبرة حزينة مبتسمة واثقة في نفس الوقت حول قصة إغتصابها من قبل أحد الأشخاص ويدعى يحي محمود احمد، والذي أوهمها برغبته في مساعدتها في الجمعية الخيرية الخاصة بها والتي تهتم بجمع التبرعات المادية والعينية من الأشخاص المختلفين وتقديمها للمستحقين.

وتضيف هند شجيع، أنها ومنذ سنتين ونصف قد تعرفت على هذا الشخص في مظاهرة للدفاع عن حقوق الحيوان في مصر، وبعد المظاهرة تجمع عدد من المتظاهرين في أحد الكافيهات وكانت هي من ضمنهم في فريق الإنقاذ، ولكن بعد عامين ونصف من التعارف وبالتحديد منذ شهر ونصف فوجئت بذلك الشخص يتصل بها ويسألها عن ما كانت لا تزال تنقذ حيوانات أم لا، كما عرض عليها مساعدتها في الجمعية الخيرية التي تمتلكها.

هند شجيع تروي تفاصيل إغتصابها على يد يحي محمود أحمد

وتتابع هند الشجيع خلال الفيديو الخاص بها بأنها فوجئت بعد ذلك بهذا الشخص يرسل لها عبوة دراي فود “مأخوذ منها ربع كميتها تقريباً”، وذكر لها أنه كان مع شخص يدعى “عبدو جو” الذي يعد واحداً من أشهر فرق الإنقاذ للحيوانات في مصر، ثم بدأت هند في البكاء معتذرةً عن سردها لتفاصيل قد تبدو للبعض غير مهمة، لكنها بررت ذلك بأنها تريد الجميع أن يأخذ حذره، نظراً لأنها حتى الآن لا تستطيع أن تأخذ حقها بالقانون.

هند شجيع أكملت حديثها وقالت أن ذلك الشخص ظل يأتي لها في الجمعية الخيرية الخاصة بها يومياً لمدة أسبوع ثم يذهبان سوياً لتناول الغداء في الخارج بشكل غير مبرر، لكنها بررت موافقتها على ذلك بأنها كانت على معرفة سابقة به، وأنه ساعدها في جمعيتها وبالتالي كانت ستشعر بخجل في حال رفضت الذهاب معه، كما أن تلك المقابلات كانت تتم في أماكن عامة.

وبعد أسبوع إتصل بها ذلك الشخص وقال لها أنه الآن ليس في العمل، وأنه يقوم بتغيير إطارات سيارته، وطلب منها أن يتناولا وجبة الغداء في أي من الكافيهات، لكنها رفضت بسبب وجود الكثير من العمل لديها في الجمعية، وحينئذ قال لها بأنه سيقوم هو بشراء الطعام والمجيء لها في الجمعية ليتناولانه سوياً، ووصفت هند شجيع الجمعية التي تمتلكها حيث قالت أنها عبارة عن بيت كبير قامت بإستئجاره وتنقذ به القطط والكلاب، إذ تحتوي جمعيتها على 62 قطة و8 كلاب واصفةً إياهم وهي تبكي بأنهم كل حياتها.

وبعد أن أتى ذلك الشخص بالطعام وتناوله مع هند شجيع، تقول أنها شعرت بدوار، وعندما نظرت له وقالت أنها تشعر بأنها ليست على مايرام، قال لها أن سبب ذلك قد يرجع بسبب إرهاقها من العمل وعدم نومها بشكل كافي، وطلب منها النوم على أريكة وقال لها أنه في حال حدوث شيء لها سيقوم بنقلها للمستشفى.

هند شجيع تتابع بأنه مع زيادة الدوار الذي أصابها قام ذلك الشخص بتجريدها من ملابسها وإغتصابها، وبعد 7 ساعات إستفاقت الضحية هند من المخدر لكنها لم تستطع الذهاب للشرطة أو الطب الشرعي، فإتصلت بالمحامي علاء شعيب وشرحت له القصة، فأجابها بأنه كان من المفترض الذهاب للشرطة ومن ثم الطب الشرعي لتوقيع الكشف عليها، لكنها لم تستطع نفسياً أو جسدياً النزول للقسم نظراً لأنها بمفردها.

تقول الضحية أنها تحدثت مع العديد من الأشخاص حول تلك القضية، إذ أخبرتهم بأن هناك فتاة تعرضت للإغتصاب وتحتاج إلى المساعدة، لكن ردود أغلب الناس كانت في إطار “خليها تنسى وتعيش حياتها”، فعادت هند شجيع وتحدثت مع مغتصبها يحي، واكدت أنها كانت تريد في هذه المرة أن تقتله لكنها لم تستطع فعل ذلك، وقالت وهي باكية “مقدرتش أقتله عشان أنا مش قتالة قتلة، أنا شخص عايش في عالمه الخاص بنقذ قطط وكلاب ومليش دعوة بحد ومش عارفة ليه ربنا عمل معايا كدا”.

وإستمرت هند شجيع في الحديث مؤكدة أن كل ما تريده هو أن يساعدها أحد في أخذ حقها، أو يشارك الناس مقطع الفيديو الخاص بها والذي تقول في أن هناك شخص إسمه يحي محمود أحمد يقيم في المنيل قام بإغتصابها تحت تأثير المخدر، وأكدت أنه قد يكون فعل ذلك الأمر مع العديد من الفتيات، نظراً لأن رده عليها كان “إخبطي راسك في الحيط يا قطة، أنا هبعتلك ناس تخطفك من البيت وميعرفولكيش أرض فين”، وقالت أنها نشرت هذا الفيديو حتى يعلم الجميع إذا حدث لها أي مكروه من هو المسئول عن ذلك.

مشيرةً إلى أنها فكرت كثيراً في الإنتحار، لكنها قالت أنها لن تنتحر لأنها قوية، لكنها قالت “لو شفتوا فيوم الفيديو ده وعرفتوا إن أنا إنتحرت، إدعوا ربنا ليا بالرحمة لإن أنا مش قادرة أكمل مع كل اللي أنا فيه ده، هند اللي بتضحك وبتشوفوها بتنزل صورها في أحسن حالة، هند مش سعيدة، هند أغتصبت بأبشع طريقة، هند ملهاش ضهر يحميها غير ربنا”.

وقالت هند أنها ليست جبانة، لذا خرجت بهذا الفيديو بشخصيتها الحقيقية حتى تحذر الناس من ذلك الشخص “يحي محمود أحمد”، وأشارت إلى أنها وحيدة، حيث أن والدها متوفي، ووالدتها سيدة كبيرة في السن لن تتحمل سماع شيء مثل هذا، كما أنها لا تستطيع إخبار إخوتها بهذا الأمر، وإختتمت هند شجيع قصتها وهي تطلب من متابعيها بأن يقوموا بالدعاء لها بالرحمة في حال قيامها بالإنتحار، كما طالبت بتعريف الناس بالشخص الذي قام بإغتصابها


تحديث 7:18 مساءاً

وفي أول رد فعل منه على ما قالته هند الشجيع في الفيديو الخاص بها، قام المدعو يحي محمود احمد بكتابة منشور على صفحته الشخصية نفى خلاله معرفته بهند من الأساس على المستوى الشخصي، وقال أنه لم يقابلها سوى مرة واحدة منذ ثلاثة أشهر بناءاً على طلبها، وذلك من أجل مساعدتها في إنقاذ كلب في إحدى الجمعيات الخيرية التي لا تمتلكها، لكنه قرر التوقف عن مساعدتها بعد شعوره بأن الأموال التي كانت تأخذها لمساعدة وإنقاذ الكلاب لم تكن تذهب إليهم على حد قوله.

رد يحي محمود احمد على إتهامه بإغتصاب هند شجيع
رد يحي محمود احمد على إتهامه بإغتصاب هند شجيع

كما إدعى أنه إبتعد عنها أيضاً بعد أن لمس منها تطاول وإساءة وإتهامات بالسرقة لأشخاص معروفين في مجال إنقاذ الحيوانات، كما قال أن ما حدث هو تلفيق واضح وصريح ضده، وأن من يعرفه بشكل شخصي يعلم جيداً أنه لا يمكن أن يفعل أمر كهذا، متسائلاً كيف لفتاة يحدث معها أمر جلل كهذا أن تقوم باللجوء للسوشيال ميديا بدلاً من اللوجوء للشرطة والطب الشرعي لأخذ حقها، كما أشار أنه وكل محامي لإتخاذ إجراء قانوني ضد هند شجيع بسبب إتهامها له، لكن الغريب في الأمر أن يحي حذف هذا البوست ولم يعد منشوراً على صفحته الآن.

وفي سياق متصل قالت هند شجيع بأنها ستظهر اليوم مع الإعلامي وائل الإبراشي في برنامج العاشرة مساءاً، وطلبت نصائح من أصدقائها على الصفحة كي تظهر متماسكة وقوية ولا تنهار أثناء اللقاء، كما طلبت ايضاً من صديقتها الفتيات أن تذهب بنت معها خلال الحلقة لمساندتها، وسنوافيكم بآخر التطورات والفيديوهات من حلقة الابراشي مع هند فور إذاعتها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *